إتجاهات الألوان ٢٠٢١

ريـــــــــــــــاح التغــــــــــــيير

جاء عام ٢٠٢٠ مثل العاصفة التي غيرت حياتنا، كان عاماً مفاجئًا وغير متوقعاً. كان عامًا مليئاً بالعديد من التغييرات. تم دمج غرف المعيشة وغرف الاجتماعات، وأصبحت القاعدة هي الاحتفال بأعياد الميلاد عبر الإنترنت، وبات ارتداء القناع هو إحدى عاداتنا اليومية.

كما تفعل بعض العواصف ، مهد عام ٢٠٢٠ أيضاً مساراتنا, فقد أعطانا الرؤية وأظهر لنا أولوياتنا. جعلنا عام ٢٠٢٠ ندرك قيمة الأصدقاء والعائلة، وأهمية المعلمين والممرضات والأطباء ونرى الأمور على حقيقتها. والأهم أنه جعلنا نعطي الحياة أفضل ما لدينا، لأننا أدركنا أن اليقين هو ترف لا نملكه. أعطى لنا الفرصة لنستمتع بكل لحظة نقضيها مع العائلة، ونعمل من أعماق قلوبنا، ونساعد الآخرين بكل ما لدينا.

تلك هي حياتنا الجديدة وقدرتنا على التكيف مع التغيير التي ألهمت لنا ألوان هذا العام. خلقت رياح التغيير استخدامات فريدة لمساحاتنا لتصبح متعددة الأغراض وتستجيب لاحتياجاتنا الجديدة.

دعوة إلى الهدوء و الإبداع تجلب لنا مزيداً من الفرح فألوان هذا العام صممت ليستمتع بها الجميع.

لون العام ٢٠٢١

تأملات شرقية

الكون بداخلك

LOADING